كيف تعرفين إذا كان حملك مستمراً؟

 

إن الحمل المستمر هو الحمل الذي يستمر بالنمو حتى بعد إستعمال ميفبريستون وميسوبروستول. في هذه الحالة يكون الإجهاض قد فشل والمرأة ما زالت حاملا". حتى إذا نزفت من الممكن أن يكون حملك مستمراًً. النزيف لا يعني أن الإجهاض كان ناجحاً. إذا كنت ما زلت تعانين من عوارض الحمل مثل الغثيان أو الم في الثديين من الممكن أنك تعانين من حمل مستمر. يجب عليك أن تقومي بإجراء صورة صوتية أو إجراء فحص للحمل بعد أسبوعين لتأكيد إنتهاء الحمل. معظم فحوص الحمل التي تتم بعد أسبوعين من الإجهاض يمكن الإعتماد عليها. لكن من الممكن أن تبقى هرمونات الحمل لأسبوعين بعد الإجهاض ومن الممكن أن يكون الفحص إيجابياًًُ عن طريق الخطأ. إذا كان حملك ما زال مستمراً بعد الإجهاض الطبي، يمكنك إجراء إجهاض جراحي أو معاودة المحاولة مع الإجهاض الطبي. لأن ميسوبروستول يسبب تشوهات في الجنين من المهم أن تقوم النساء ذوات الحمل المستمر بإجراء إجهاض لإنهاء الحمل.14 

مزيد من المعلومات:

ما نسبة حصول الحمل المستمر بعد إستعمال ميسوبروستول؟

مدة الحمل% نسبة حصول الحمل المستمر
1 – 49 يوم0.1 %
50 – 77 يوم 0.5 %
78 – 83 يوم3.1 %
84 – 91 يوم5.1 %

 

20 22 17